الأخبار المتداولة على منصات التواصل الإجتماعي

حجم الخط

مصطفى توفيق

 

الأخبار المتداولة على منصات التواصل الاجتماعي التي يتم النقر عليها على نطاق واسع ، ومشاركتها ، وإبداء الإعجاب بها ، وما إلى ذلك… فهي لا تخبرنا كثيرًا عن سبب اتخاذ الأشخاص للاختيارات التي يتخذونها ، أو عن كيفية ملائمة الأخبار لهم.

أعتقد أن بعض الناس يمكنهم التعبير بشكل فعال للغاية عن الدور الذي تلعبه الأخبار في حياتهم ، وأن الصلة هي المفهوم الرئيسي لشرح القرارات التي يتخذونها في بيئة إعلامية.

فمن الواضح أن الصلة هي المحرك الرئيسي لاستهلاك الأخبار المتداولة بين الناس ، حيث يجد السباحون في مواقع التواصل الاجتماعي أن هذه الأخبار أكثر صلة بالموضوع والتي تؤثر على حياتهم الشخصية ، حيث إنها تعنى بما يحيط بهم.

الصلة مرتبطة بالتواصل الاجتماعي، وغالبًا ما ينشأ من الاعتقاد بأن العائلة والأصدقاء قد يهتمون بالأخبار التي تنشر و التي يساهمون في مشاركتها مع محيطهم الاجتماعي.

كثيرًا ما ينقر الأشخاص على القصص المسلية أو التافهة أو الغريبة ، مع عدم وجود تركيز واضح، لكنهم يحتفظون بإدراك واضح لما هو تافه وما هو مهم، و على العموم ، يرغب الناس في البقاء على اطلاع بما يدور حولهم ، على المستويات المحلية والوطنية والدولية.

يصنع جمهور الأخبار معانيهم الخاصة ، بطرق تنبع بشكل طبيعي من تجربة حياة الناس، حيث يمكن قراءة نفس القصة الإخبارية من قبل أشخاص مختلفين باعتبارها قصة “دولية” أو قصة “تقنية” أو قصة “مالية”، و في بعض الأحيان يتم تقدير قصة تافهة أو دغدغة لتداعياتها المسلية.

الأخبار هي ظاهرة متعددة الوسائط تتميز بتكرار ما يحدث حولنا ، وغالبًا ما يشعر الناس بأنهم على دراية كافية بالقصص الإخبارية الرئيسية الجارية ؛ فبمجرد قراءة العنوان يعتقد بعض الناس أنهم  على دراية بالموضوع.

و في اعتقادي أن القصص الإخبارية التي تبدو تافهة أو سيئة  يتم النقر عليها بغزارة ، وقد تصبح حافزًا للمشاركة على مواقع التواصل الاجتماعي وربما تحطم رقما قياسيا لعدد المشاهدات

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *