سلسة الثانية : الحي المحمدي درب مولاي الشريف بمثابة مغرب متعدد الثقافات

حجم الخط

صوت الصحافة // خالد امين

من المجموعات الغنائية بقلعة النضال والفن والثقافات فقد كان هناك أيضا الشعراء والآدباء و الممثلين والمسرحيين الدين يعتبرون خريجي الحي وخريجي اول وأقدم دارشباب بالمغرب والتي شيدت في ستينات والتي يعتبرها العديد بمثابة أكاديمية الفنون والمسرح والرياضة ولعل أبرز ماتم بانجابه بهذا الحي العريق مجموعة ناس الغيوان وهي احد أشهر المجموعات الغنائية المغربية العربي باطما ومحمد اخوه ورفقائهم لدا ليس من الغريب أن يلقبه الكثير بالإيداع ليس الغيوان فقط بل الحي تاريخ عريق في مجال الفني بدوره وهنا نستحضر مجموعة لمشاهب مرورا بمسناوة وتكادة والسهام لارفاك وغيرها من المجموعات وعن دلك مجال الفني ولكن بشقه التمثيلي ابدع الحي المحمدي مرة في إنجاب أبرز الفنانين المغاربة الذين جاؤ لهدا الفضاء بالمغرب ان نذكر محمد مفتاح حميد زوغي حسن فلان حميد باسكيط عبد الخالق فهيد إلى الجانب الأدبي نذكر الشاعر عبد الله راجع وحسن نرايس كما نذكر جمعية الشعلة في مجال التربوي الثقافي والتي انطلقت بدار الشباب الحي المحمدي في السبعينات حتى الآن.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *