مجتمع

السيد محمد فطاح عامل إقليم خنيفرة يشرف على عملية تنصيب رجال السلطة الجدد

خنيفرة: عزيم ادريس
أشرف السيد محمد فطاح عامل إقليم خنيفرة يومه السبت 19 غشت 2023 على الساعة الحادية عشرة صباحا بالقاعة الكبرى بالعمالة على عملية تنصيب رجال السلطة الجدد المعينين بإقليم خنيفرة إثر الحركة الانتقالية الأخيرة التي باشرتها وزارة الداخلية، بحضور السيدات و السادة المنتخبون والسلطات القضائية ورؤساء المصالح الأمنية والعسكرية ورؤساء المصالح الخارجية وفعاليات المجتمع المدني .

ويتعلق الامر بالسادة:

-محمد الظهري: باشا مدينة خنيفرة

-سعيد بشاوي: رئيس دائرة القباب

-الحاج قاصد: قائد قيادة القباب

-عبد الجلال مراحي: قائد قيادة مولاي بوعزة

-خالد حدد: قائد قيادة تيغسالين

-مهدي زيادي: قائد قيادة ايت إسحاق

– يحيى لمغاري قاسمي: قائد الملحقة الإدارية الرابعة

– علي تجامي: قائد ملحق بقسم الشؤون الداخلية.

وتأتي هذه الحركة الانتقالية تنفيذا للتعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، الداعية إلى اتخاذ التدابير اللازمة من أجل تحقيق فعالية أكبر وترشيد أمثل للموارد البشرية بهيئة رجال السلطة من خلال تكريس وملائمة معايير الكفاءة والاستحقاق في تولي المسؤولية، في أفق إعطاء دينامية جديدة وإيجابية تجعل الإدارة في خدمة المواطنين.

وذكر عامل الإقليم في كلمته بالمناسبة أن المملكة المغربية الشريفة انخرطت بفضل الرؤية المتبصرة والاستباقية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده، في أوراش مهمة وحيوية في مجموعة من المجالات الاستراتيجية (كورش تعميم الحماية الاجتماعية، وورش تعبئة الأراضي السلالية للاستثمار، والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وتشجيع الاستثمار و تحسين مناخ الاعمال…) ؛ وهي كلها أوراش تحظى بأهمية قصوى وبعناية مولوية خاصة، تستدعي تعبئة شاملة وانخراطا قويا والتزاما تاما من لدن مؤسسات الدولة وفي مقدمتها الإدارة الترابية من أجل انجاحها وتنزيلها على أرض الواقع.

و دعا رجال السلطة الجدد بهذه المناسبة الى نهج سياسة القرب والإنصات لمشاكل وانتظارات المواطنين، واعتماد مقاربة قائمة على التتبع اليومي والميداني لمختلف المشاريع والمبادرات التي تكتسي أهمية قصوى لدى المواطن، إضافة الى العمل بجدية ومسؤولية، ونكران الذات، ونسج علاقات تنسيق وتكامل بين السلطات المحلية والمنتخبة ومختلف المصالح الممثلة محليا في إطار عملها اليومي .

بعد ذلك، تقدم بالشكر و التنويه للسادة رجال السلطة المغادرين على ما أسدوه من خـدمات جليلة لفائدة إقليم خنيفرة ، و قيامهم بواجبهم على الوجه المطلوب سواء خلال فترة مواجهة موجة البرد والصقيع أو الحرائق الغابوية، و تحليهم بروح الجدية والمسؤولية والمثابرة خدمة للساكنة المحلية وللصالح العام؛ متمنيا لهم التـوفيق والنجاح في مهامهم الجديدة التي عينوا من أجلها.

وفي الأخير، أهاب بالجميع تقديم الدعم والمساندة اللازمين للسـادة رجال السـلطة الجـدد، وذلك لمساعدتهم على القيام بالمهام المنوطة بهم على الوجه الأمثل، متمنيا لهم كل النجاح والتوفيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى